آخر تحديث: 30 / 10 / 2020م - 12:39 ص
الأكثر قراءة هذا الشهر
المقالات الأكثر قراءة
ركن اللغة والأدب
عاشوراء.. وعي ومسؤولية
كل يوم سؤال
كلمة راس
مساحات حرة
نص كلمة
المرأة شعرة بيضة في لحية الرجّال
عادل القرين - 30/10/2020م
المرأة في كيانها مصدر الحياة والجمال، فهي الجدة، والأم، والزوجة، والأخت، والعمة، والخالة..
فكم تعيش هذه المرأة في بيتها؟
وكم هذه العزيزة تُكابد بحياتها؟
وكم هذه المُتطلعة تُكبلها الأيادي؟
وكم هذه الأمانة يُعتمد عليها؟
وكم هذه المُبدعة تُجلببها بعض العادات؛ وتُطوعها بعض القناعات بالجهل؟
نعم، أتت هذه الأسئلة بالتوالي، على أثر الوعي والنضج الذي تحمله على أكتاف المسؤولية والشعور.. ...
عالم مختلف
علي حسن الفردان - 30/10/2020م
منذ بدأ انتشار فيروس كورونا المستجد من الصين إلى الدول المجاورة لها وصار يزداد في الانتشار حتى انتشر في أغلب دول العالم وعانت الكثير من البلدان بل ولا زالت تعاني في جراء هذه الجائحة. فنرى كل يوم ازدياد في أعداد المصابين وكذلك في أعداد الوفيات لا سيما في كثير من دول أوروبا مثل إيطاليا واسبانيا وكذلك في الولايات المتحدة الأمريكية مما أدى لانهيار الأنظمة الصحية.
ولكن لا بد لهذا الوباء أن...
حفظ الأمانة شرف
زكريا أبو سرير - 29/10/2020م
قال الله تعالى في كتابه الحكيم في سورة النساء آية 58 «إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُكُمْ أَنْ تُؤَدُّوا الْأَمَانَاتِ إِلَى أَهْلِهَا وَإِذَا حَكَمْتُمْ بَيْنَ النَّاسِ أَنْ تَحْكُمُوا بِالْعَدْلِ إِنَّ اللَّهَ نِعِمَّا يَعِظُكُمْ بِهِ إِنَّ اللَّهَ كَانَ سَمِيعًا بَصِيرًا» صدق الله العلي العظيم.
يستخف بعض العاملين في القطاعين العام الخاص بالأمور الشرعية لجهة عدم الاكتراث بالوفاء بالعقود وأداء الأمانة تجاه جهة عملهم، ومن ذلك على سبيل المثال استخدام أو إعارة أو تملك أدوات المنشأة...
الانضباط العلمي
رضي منصور العسيف - 29/10/2020م
سأله أحدهم: ما رأيك في «العمل الفلاني»؟
أجابه: لا أعلم فهو ليس من اختصاصي...
فرد عليه السائل مرة أخرى: أنت تمتلك هذه الخبرة ومع ذلك تقول لا أعلم...
فأجابه مرة أخرى: نعم لا أعلم.... ويمكنك سؤال الموظف «الفلاني» فهذا تخصصه...
إن البعض يريد منك أن تكون كجابر بن حيان الذي أطلق عليه العديد من الألقاب والتي منها ”الأستاذ الكبير“ و”شيخ الكيميائيين المسلمين“ و”أبو الكيمياء“. يريدونك «ويكيبيديا» تتحدث لهم في شتى التخصصات...
في حين نجد الدعوة...
فرق تسد
عبد الرزاق الكوي - 29/10/2020م
فَرِّق تَسُدْ هو مصطلح سياسي واقتصادي عسكري ويعني تفريق قوة الخصم الكبيرة إلى أقسام متفرقة لتصبح أقل قوة وهي غير متحدة مع بعضها البعض مما يسهل التعامل معها كذلك يتطرق المصطلح للقوى المتفرقة التي لم يسبق أن اتحدت والتي يراد منعها من الإتحاد وتشكيل قوة كبيرة يصعب التعامل معها.
وسياسة فرق تسد ليست بسياسة جديدة بل هي قديمة قدم السياسة نفسها حيث طبقها السومريون والمصريون واليونانيون القدماء لتفكيك قوى أعدائهم وتحييد...
محمد: لا طوفان ولا جراد ولا ريح!
هلال حسن الوحيد - 29/10/2020م
استشرت الاوبئةُ والأمراض الجسدية والعقلية والنفسية في كلِّ بقاعِ العالم دونَ تمييز قبل العام 571 ميلادي، ولأن اللهَ رحيم فقد وُلد أمهر وأشهر طبيب في تاريخِ البشرية في شهرِ ربيع الأول من ذلك العام. الطبيبُ المولود في ذلك التاريخ لم يعالج فقط عشيرته أو بلده أو القارةَ التي عاشَ فيها، لكنه كان شرياناً للحياة امتدَّ من شرقِ الأرضِ إلى غربها ومن شمالهَا إلى جنوبها. ومع أنَّ هذا الطبيب توفي إلا...
كيف نتجنب تربية جيل يستسلم بسهولة ولا يملك الشجاعة أو التصميم لإنهاء المهمة التعليمية
عدنان أحمد الحاجي - 29/10/2020م
دروس من كتاب عادة التعلم
تم النشر في 17 أغسطس 2014
المترجم: عدنان أحمد الحاجي
راجعه وقدم له البرفسور رضي حسن المبيوق، منسق برنامج التطوير المهني للمدرسيين، جامعة شمال أيوا
المقالة رقم 331 لسنة 2020
How Not to Raise a Generation of Quitters
Lessons from The Learning Habit Study ...
كسوة الكعبة تصنع في الأحساء
محمد علي الحرز - 29/10/2020م
نبذة تاريخية:
اشتهرت مدينة الأحساء منذ مئات السنين بصناعة النسيج، وخياطة المشالح «العبي» التي تصدرها لمختلف مناطق الخليج، وكان الأمراء والزعماء داخل البلاد وخارجها يفضلون البشت الحساوي لما يمتاز به من دقة صنع وجودة حياكة لا يجدوها في المناطق الأخرى، وهي صنعة توارثها الأحسائيون جيل بعد جيل، أكسبتهم سمعة وشهره بارزة جعلتهم يصدرون نتاجهم إلى دول الخليج كالبحرين والكويت والإمارات وعمان وقطر، وغيرها كالعراق وسوريا.
وكانت تختص بهذه المهنة عدد من الأسر...
بعد 5 أيام، هل يعاد انتخاب الرئيس ترامب ثانية؟
عبد الله العوامي - 29/10/2020م
يوم الأربعاء 28 أكتوبر 2020م
من الصعب الجواب على هذا السؤال ونحن في الأسبوع الأخير للحملات الانتخابية، ولم يبقى سوى بضعة أيام بمقدار أصابع الكف الواحد وبعدها يقرر الامريكيون رئيسهم المنتخب حين تفرز الصناديق الانتخابية اسم الفائز يوم الثلاثاء الموافق 3 نوفمبر 2020م.
وحيث أني لست معنيا بالأمور السياسية تحليلا، ولكني بصفتي متابعا وبشكل متواضع لبعض الاخبار الانتخابية سوف أقرا ما تبرزه بعض الصحافة والقنوات الإعلامية كعناوين رئيسية حول هذا الحدث المهم....
بهارات!
كمال بن علي آل محسن - 29/10/2020م
بعضُ المفرداتِ في حياتنا مؤثرةٌ وفعّالة: كالخبر أو المعلومةِ أو الرأي وما شابهها، ولها طرائقُ مختلفةٌ ومتعددةٌ ومتنوعةٌ عند نقلها إلى الآخرين، وهذا الأمرُ طبيعي - لا جدالَ فيها ولا لومَ - في يومياتِ الناس، ولكنّ العتبَ واللومَ يبدأ يلوحُ في الأفقِ ويصبحُ لازمًا ومؤكدًا عندما يكونُ النقلُ غير صحيحٍ بافتراءٍ وكذبٍ وتحريفٍ وتغييرٍ وزيادةٍ أو نقصان؛ مما يبدلُ في مضمونِ الخبرِ وحقيقته، ويغيرُ المعلومةَ تمامًا، ويقلبُ الرأيَّ رأسًا على...
القراءة والقهوة
يوسف أحمد الحسن - 28/10/2020م
لم يخطر ببال ذلك الراعي الإثيوبي الذي كان أول من اكتشف سحر البن حين لاحظ أثره على الماشية التي زاد نشاطها وبدأت في التقافز بعد أكلها لهذا النبات العجيب، لم يخطر بباله أن هذا النبات سينال من الشهرة والانتشار ما يفوق ربما أي نبات آخر يستخرج منه مشروب في تاريخ البشرية. فقد انتقلت هذه السمراء الساحرة من اثيوبيا إلى اليمن ثم إلى الشام ومنها إلى أوربا فسائر أنحاء العالم، ووصل ...
في يومِ مولده قَلَّبنا صحائفَ أعمالنا!
هلال حسن الوحيد - 28/10/2020م
ونحن في شهرِ مولد النبي محمد (ص) اشتاقت أنفسنا لشكره على قدرنا وليس بمقداره. فقلنا: كيف نشكر من وجدنا أنفسنا تائهين في صحراءٍ قفر، لا أنيسَ فيها ولا ماءَ ولا كلأ؛ بل نار حارقة؟ ثم فجأةً لمعَ سناءُ برقه فأضاءَ ما حولنا ورأينا الطريق، برقٌ بانَ من رجلٍ أمي قرشي هاشمي عربي تهامي مكي مدني، جاء من أم القرى ظاهرةً إنسانية عالمية تستحق الثناءَ وأن ترسم في أبهى حلة وصورة ...
هل سطت التكنولوجيا على حياتنا؟
ابراهيم الزاكي - 28/10/2020م
يبدو أن تكنولوجيا الاتصالات الحديثة أخذت سطوتها تتوسع شيئاً فشيئاً، ويمتد أثرها على الأفراد من مختلف الفئات العمرية. فمع تطور تقنيات الاتصال الرقمي، وتعدد وسائلها، وابتكار هواتف متحركة مرتبطة بالإنترنت على مدار الساعة، أصبحت شبكات التواصل الاجتماعي، أو الإعلام الاجتماعي، تشغل حيزاً كبيراً في الحياة اليومية لدى الأفراد في المجتمعات الحديثة، حيث أصبح الإدمان على استخدام الأجهزة الذكية في التواصل الاجتماعي يشكل تهديداً حقيقياً لعملية التواصل المباشر بين البشر. فها نحن ...
الريحان عطر الماضي وعبق الحاضر
سهام طاهر البوشاجع - 28/10/2020م
الريحان أو كما يسمى في الخليج ”المشموم“ تزينت به النساء العربيات في الماضي، أغصانه بوريقاتها الخضراء يتدلى من تحت خصلات شعرها، تفوح منه الروائح الزكية فكان عطرها الأول، كساها حلة من جمال، بأزهاره الوردية الصغيرة فوق جمالها، فكان رمزاً للجمال وعنوانًا للفرح في معظم المناسبات، يقطف من المزارع غضا طريا ويؤتى به إلى المنازل في سلال كبيرة تعكف عليه الجارات وتعمل منه تشكيلات جميلة تارة كزينة للشعر وتارة يلبس كقلادة...
التدخل المبكر للأطفال الذين يعانون من ضعف السمع يحسّن من استعدادهم لمرحلة الروضة
عدنان أحمد الحاجي - 28/10/2020م
بقلم الباحثة الدكتورة جازين مينزين - دير
28 سبتمبر 2020
المترجم: عدنان أحمد الحاجي
المقالة رقم 333 لسنة 2020
Early Intervention for Children with Hearing Loss Improves Kindergarten Readiness
Research By Jareen Meinzen-Derr، PhD، MPH
Publish Date: Sept. 28,2020 ...
جزيرة تاروت تناشدكم!!
أحمد منصور الخرمدي - 28/10/2020م
”تاروت جنينة“ هذه مقولة ليست مني، هذه جاءت على لسان الآباء والأجداد، وكانوا يرددوها في مجالسهم، وفي ليال تسامرهم، كنا نسمعها ونحن صغار، فمن عدم الإنصاف، بل من الجهل أن لا نصدق ذلك!!
جزيرة ذات آثار، وكما تكرر ذكره، لجزيرة تاروت، تاريخ عريق موغل في القدم، عبر الحضارات التي سادت ثم بادت من فجر التاريخ وقد سطرت آلاف الصفحات الناصعة عن ماضيها في التاريخ والتراث.
يرجع تاريخ المنطقة إلى العصور الحجرية المبكرة...
فائدة لغوية «7»: ”سيالكوت“
أحمد فتح الله - 27/10/2020م
”سيالكوت“ «Sialkot»، بالبنجابية والأردية: «سيالكوٹ»، هي المركز الإداري لمنطقة سيالكوت، تقع في الشمال الشرقي من إقليم البنجاب «هي إحدى مدن البنجاب الغربية»، وهي المدينة رقم 12 من حيث عدد سكان المدن الباكستانية، تقع على بعد مائتي ميل من مدينة لاهور. ”سيالكوت“ مقاطعة تحمل اسمها، وهي من أقدم مدن الباكستان، وفي هجوم الاسكندر المقدوني على الهند في سنة 220 قبل الميلاد كانت مدينة عامرة، وهي اليوم مركز صناعي كبير اشتهرت بصنع ...
الإفلاس
أمير الصالح - 27/10/2020م
معظم نماذج العمل للشركات القائمة تبني فلسفة النمو للاعمال لديها على اسس متعددة ومنها على سبيل المثال لا الحصر:
- التدفق المالي المتنامي التاريخي الناتج عن المبيعات الاساسية او المبيعات الثانوية المتولدة من البيع الاساس «طلبات» / المنتجات الثانوية «المشتقات»
- الاصول المتنامية في قيمتها بسبب نمو القيمة السعرية
- الابتكار والتطوير لا سيما في حقول شركات الادوية والاتصالات
- الندرة والتخصص في النشاط التجاري او المتاجرة / التصنيع في الموارد الطبيعية النادرة
- العقود...
محمد لمن رسموه أنا لكلِّ الناس!
هلال حسن الوحيد - 27/10/2020م
جاءَ في خاطري أن أقدم قليلاً من الشكر للنبي الأكرم محمد صلى اللهُ عليه وآله في شهر ربيع الأول، شهر ولادته، فبحثت في الأشعار التي قالها الفصحاء والبلغاء الماضين والمعاصرين من أجلِ أن أقتبسَ منها. فعلاً، كان فيها الكثير من الجيد، لكن لم يعجبني شيء كما أعجبتني آيتان رائعتان في الجمال قالهما ربُّ محمد (ص) يمدح فيهما محمداً (ص) في لغةٍ غريبة وعجيبة! آيتان فيهما بيان حالة الكمال الإنساني والحس الرهيف ...
تفاعل الأم مع طفلها أثناء القراءة مفتاح لتطور اللغة
عدنان أحمد الحاجي - 27/10/2020م
بقلم سارة ديرديش
8 يناير 2017
المترجم: عدنان أحمد الحاجي
المقالة رقم 338 لسنة 2020
Interaction during reading is key to language development
BY: SARA DIEDRICH
8 JANUARY 2016 ...
رفقا بنا أيها الموت
عبد العظيم شلي - 26/10/2020م
عديد الأصحاب والأحباب غادرونا خلال الأشهر المنصرمة، رحلوا وتركوا في القلب حسرات، نتلوع أسى وحزنا وتمر أطيافهم شريط ذكريات، هذا مشهد وذاك موقف جمعنا بينهم، نسترجع بلوعة حكاياتهم وجميل المحادثات. وبين فقد وفقد نحاول أن نتنفس الصعداء قليلا ونتناسى الأحزان، ولكن الموت المتربص بنا يعاجلنا بفقد عزيز تلو الآخر. وأي قسوة مفجعة على القلب، أن يرحل منا شاب في مقتبل العمر، والقسوة أشد وطأة حين تسمع بكاء شريكة حياتك تبكي بحرقة على ...
الله والناس والحافي والغيبة الحلوة!
هلال حسن الوحيد - 26/10/2020م
من النادر أن تقرأ سيرة بشر الحافي الذي سكن في بغداد في القرنِ الثاني للهجرة إلاَّ وتعرف أن بشر كان رجلاً ماجناً لاهياً قاطعاً للطريق، مشغولاً بآلاتِ اللهو والطرب والشراب، ثم تابَ على يد رجلٍ صالح توبةً يَضرب الناسُ بها الأمثال ”توبة بشر الحافي“! لكني أكاد أجزم أن بشر لو كان حيًّا اليوم لقال: يا عالم، لا تقولوا في موتاكم إلا خيرا؛ لا تذكروا غوايتي ولا تذكروا توبتي ودعوني أشرب من ...
دروس من الحياة
أحمد منصور الخرمدي - 26/10/2020م
عقولنا نحن البشر كالحقل، تحصد الثمر الجيد والرديء وهي كجهاز كمبيوتر، تحفظ من هذه الحياة ما هو سلبي وإيجابي.
فكثيراً ما نسمع أو يتبادر إلى أذهاننا، هذا السؤال؟ ماذا تعلمنا من الحياة؟ أو بمعنى آخر ماذا علمتنا الحياة؟
فكل إنسان في هذه الحياة يمر بعقبات وتجارب ومواقف، يتعلم منها الحسن والسيء، ويعرف أخطائه ويستفيد منها، وإن التجارب والتحديات التي تواجهنا في الحياة ليست محصورة بعدد ما أو بموقف معين، ولكن المهم...
همسة في أذن الإدارة الجديدة للخليج
أثير السادة - 26/10/2020م
أما وقد بدأت رحلة الأربع سنوات من التكليف الإداري، بوعودها وأمنياتها، فاعلموا بأن الطريق محفوف بالكثير من التحديات، والمعوقات، والكثير من التسويات، والتوافقات، والقرارات التي قد لا يهبكم الوقت سعة ومساحة لطبخها كما ينبغي.. نادي بهذه التركة من الانجازات الكبيرة والخصومات العميقة على حد سواء يجعل من مهمة إداراته مزيجا من العمل الإداري والدبلوماسي، تشق الأرض بيد وأنت تزرع حلما جديدا، وتخيط معاطف للنجاة من خسارات محتملة ونزاعات مؤجلة. الخطأ والتعثر ...
مقال «البشر والبطيخ!»
كمال بن علي آل محسن - 26/10/2020م
عندما نقلبُ صفحاتِ الزمنِ الماضي، وتدورُ - كمسلسلٍ حلقاته مليئة بالتفاصيلِ والجزئياتِ الكبيرةِ منها والصغيرة وحتى الدقيقة والمتناهية في الدقة - في داخل عقولنا، عندها تستحضرُ أذهاننا مشاركة مع أفئدتنا ومشاعرنا وأحكامنا أناسيًا كثيرين مروا بذاكرتنا، وكانت لهم حصةٌ منها ومكان، يتسعُ ويضيقُ بحسبِ حجمِ التأثيرِ الذي تركوه فينا.
في ذلك الزمنِ كنّا نظنُ أنَّ كل مَن قابلناه في محطاتِ حياتنا وتعاملنا معه من بني البشر - سواءً عن قربٍ أو...
زلزال التكفير.. وقفة تأملية
أحمد فتح الله - 26/10/2020م
أي متأمل في التراث الشيعي وأدبياته يلاحظ ما يثار في هذه الأيام، فكيف بالمتعمق؟!... فيه تكفير للآخر الخارجي «غير الشيعي عمومًا»، والداخلي «الشيعي المخالف إما للعقيدة الإثنا عشرية، أو لمن يشير إلى ما فيه من إرجاف، ناهيك عن من يرفضه أو يحاول تصحيحه وإصلاحه».
فلا نكابر، نحن في زمن لا تخفى فيه خافية، في جوالاتنا مكتبات شيعية بضغطة زر تفتح أي كتاب تريد.
فلينظف هذا التراث، أو نقول علنًا نحن لا نتبناه...
ايجابية السلبية
يسرى الزاير - 26/10/2020م
تسللت بصمت، احدثت ارباك غريب، غادرت مخلفة بعضاً من الضجيج.
اما كيف ومتى؟ ليس لدي اي جواب لذالك لاسيما وانني محترزة بطبعي اينما اكون.
وبحمد من الله وفضله اقتصرت علي وحدي دون افراد اسرتي.
لا اطيل عليكم أعزائي....
بعد أشهر من الاحترازات والتباعد زارتني كورونا الملعونة.
ومع أنني ترددت كثيرا في الافصاح عن اصابتي اذ الحديث عنها بات ثقيلاً على النفس لما خلفه من تجارب قاسية على كثير منا وفي جميع أنحاء العالم.
ارتأيت أن المح...
قليلة الأدب.. تزورني في الظلام دون استئذان
نادر الخاطر - 26/10/2020م
المقال يتناول فنون الاستماع للطرف الآخر، فلا ينبغي أن نحكم على الأشخاص بالتفاهة والسذاجة بسبب سوء فهم الخطاب، فينبغي الاستماع إلى مرئيات المتحدث قبل محاكمته في سجون ”قلة الأدب“، وأيضا طريقة لباس الشخص او تسريحات الشعر ليس لها علاقة في محاكمة الفرد بأنه صاحب سلوك رفيع أو سلوك هابط.
وزائرتي كأن بها حياء
فليس تزور إلا في الظلامِ
فرشتُ لها المَطارِف والحشايا
فعافتْها، وباتَتْ في عِظامِي
البعض حين يسمع لأبيات الشعر آنفة الذكر، لربما يحكم...
عبيد الرمال
ليلى الزاهر - 25/10/2020م
من أجمل دلالات التّطور الإنساني أن تستبدل بعض المصطلحات في قاموسك بأخرى، وبعض المواقف ببدائلها. كأن تستبدل الإنسان الثائر لأتفه الأسباب بالإنسان الحليم، وكثرة الحديث بالصمت المهيب. فكلّ إنسانٍ لابد أن يقود مؤسسته الأخلاقية بنفسه، ويعمل على تطويرها مما يتطلب وجود طاقة تحفيزية دائمة، ومهارة اجتماعية تُثير الإعجاب وتجلب الاحترام. وأينما حلّ وارتحل الإنسان تلازمه مؤسسته الأخلاقية وتتكشف أخلاقه في المواقف المختلفة. إنّ بعض الردود السريعة تكشف نقاء السريرة فتُظهر القاعدة الأخلاقية القوية التي ...
”حدثني أبي“
علي العبكري - 25/10/2020م
”1“ كنت في الثامنة عشرة من العمر تقريبًا ولا أزال أتذكر تلك الليلة الرمضانية شديدة البرودة واجتماع المعزين فيها لمناسبة إحدى ليالي استشهاد أمير المؤمنين (ع)، لم يمنع البرد القارص خروج موكب كبير ولكنه منع المعزين من خلع تيشرتاتهم. ألهب الرواديد أثابهم الله المشاعر وراحت الأكف تهوي بحماس على الصدور المشتعلة، نعم كانت إحدى ليالي أمير المؤمنين (ع) ولكن كانت الأبيات جلها بخصوص القضية الفلسطينية حيث كانت تجرى على ما أتذكر مباحثات ...
قيادة الدراجات النارية بين التسلية والإزعاج
عباس سالم - 25/10/2020م
ظاهرة التجمعات المزعجة بالدراجات النارية في الأماكن العامة والاستعراض بالحركات البهلوانية وإزعاج الآخرين، أصبحت ظاهرة تقلق الكثير من الناس، وتشكل خطراً عليهم وعلى سلامة أطفالهم الذين يقضون أجمل أوقاتهم في اللعب والتسلية.
في مقالي هذا لا أتكلم عن دراجي محافظة القطيف الرسميين المنتمين الى الأفرقة الرسمية، وإنما أتكلم عن الدراجين العبثيين الفوضويين من الشباب المراهق، الذين لا هم لهم إلا الفوضى وإزعاج الآخرين بدراجاتهم النارية في الأماكن العامة.
يختار الكثير من الشباب...
وَأنَا خِلْوٌ مِنْ ذلِكَ كلِّه!
هلال حسن الوحيد - 25/10/2020م
ضايقني أمرٌ في يومين اعتقدت أنه جَلَل وعظيم، فتذكرت أن جارًا لنا كان يقرأ ذكراً في شهرِ رمضان يعدِّد فيه أحوالَ الناس وما يحدث لهم؛ في الصحةِ والمرض والحبس والحرية والحرب والسلم والغربة والوطن، وفي الحياةِ والموت، ثم يشكر اللهَ على أنه ليس مبتلى مثلهم. فقلت أنظر في هذا الدعاء لعلني أجد حالةً تشبه حالتي أتسلى بها وأرجو اللهَ أن يكشفها في آنٍ واحد! في الحقيقة لم أجد! وكل ما كان ...
قارئ يتصبب عرقا في الشتاء
يوسف أحمد الحسن - 24/10/2020م
عندما يقع القارئ في حب كتاب فإنه يهيم في حروفه، يذوب في أديم صفحاته ويضيع في حضرته، فينسى ما هو فيه.. يعيش النهار في منتصف الليل، ويشعر بسكون الليل وسط الضجيج.. يتصبب عرقا في الشتاء عند قراءة نص يتحدث عن الصيف، وترتجف أطرافه عندما يقرأ في آخر عن ذلك القبو البارد في منزل متهالك في حي فقير.. يتهلل وجهه ويشعر بالنشوة عندما ينتصر بطل القصة حد الصراخ، وتتساقط دموعه وقد ...
الإدراك المعرفي واللغة
أحمد فتح الله - 24/10/2020م
مقدمة
الإدراك يراد به القدرة على استقبال ومعالجة وتفسير المعلومات الآتية لحواسنا بطريقة نشيطة. هذه المعالجة المعرفية معقّدة لكنها تسمح لنا بتكوين العلاقة مع العالم الذي حولنا. لحسن الحظّ، هذه القدرة يمكن تقويتها وتحسينها بالتعلم والتدريب المعرفيّ. واللغة هي من أقوى الأدوات المتاحة للبشرية، حيث تمكننا من مشاركة المعلومات والثقافة والآراء والتكنولوجيا. يقول ستيوارت واتسون «Stuart Watson»، الباحث «ما بعد الدكتوراه» في قسم علوم اللغة المقارنة بجامعة زيورخ(): ”البحث في تطور...
النقد كطعنة خنجر
أمير أبو خمسين - 24/10/2020م
كم من الكتب قرأتها، وأثارت فضولي في معرفة كتّابها، فبعضهم عرفته عن قرب وحصلت على توقيعه لكتابه كهدية لي، والآخر تعرّفت عليه من بعد، ومن خلال التواصل معه وإعطائه ملاحظاتي رحب كثيرا، ما أدى إلى تقوية العلاقة معه. 
فبعض الكتاب تقبّلوا الملاحظات بصدر رحب، وقبول حسن، والبعض أخذها بصورة شخصية ولم يقبلها بل اعتبر ذلك تعدّيا عليه.
فعندما يصدر كتاب لكاتب يعرفك وتعرفه فتقع في ورطة. فإذا لم تقرأ الكتاب فسيعتبر ذلك...
حتى لا يكون الحديث عن البيئة «ضو ليف»
أثير السادة - 24/10/2020م
الذين اعتادوا النظر إلى الصور القديمة للمنطقة، مؤكد بأنهم رؤوا ارتفاع اشجار النخيل فيها، وتدفق المياه في عيونها، شاهدوا أزقة البحر القريب من الناس، لمحوا في بعضها علاقة الإنسان بالمكان، فالناس هم بالنتيجة من سحنة هذه الأرض، يهبهم البحر حس المغامرة والتحدي، كما يهبهم الريف بخضرته ألوانا ومزاجا شعريا رقراقا كجريان الماء. وهم يدققون أكثر فأكثر في هذه الصور لعلهم تحسروا على تلك المناظر وهم ينظرون حولهم فلا يرون إلا شوارع ...
زجاجة بندول مسكن... تريحك من لغة التصادم
نادر الخاطر - 24/10/2020م
أحد الشعراء من لبنان التقى بفتاة شقراء، وأخذت الفتاة تتحدث معه باللغة الإنجليزية، الشاعر لا يستطيع فهم اللغة الإنجليزية، فقالت الفتاة للشاعر: آي لوف يو، يو لوف مي؟ فأراد الخروج من الموقف حيث يجهل اللغة الإنجليزية فقال لها: جايب معي زجاجة مسكن أعصاب... بتوفر عليكِ وعلى الترجمة، خروج من الموقف المحرج بذكاء.
وفي المقابل بعض الأحيان لغة الرجل ليست مفهومة عند المرأة، خصوصا عندما الزوجة تستخدم لغة المطرقة بالضرب من كثرة...
رسائل الأمس واليوم
هلال حسن الوحيد - 24/10/2020م
تزاحمت الرسائل الإلكترونية في ذاكرةِ هاتفي المحمول، فشرعت في مسحِ ما ظننت أنه غير مهم منها، على عكس الرسائل الورقية التي لم أزل محتفظاً بها منذ أوائل الثمانينات. كانت كتابة رسالة قبل عصر التقنية الإلكترونية الحديثة يحتاج إلى قلمِ حبر وأوراق مطرزة ومعطرة ومغلف جميل أنيق وأرطال من العواطف، ثم رحلة إلى مكتب البريد. وقد تطول المدة أياماً وأسابيع قبل أن تصل لوجهتها، وهكذا الرد يكون إن لم تتوه الرسالةُ بين ...
منتدى الثلاثاء الثقافي: التنوّع والتواصل والفضاء المعرفي
عبد الحسين شعبان - 23/10/2020م
بكل تواضع يقدّم لك المؤسسون والمشرفون تجربتهم في تأسيس ”منتدى الثلاثاء الثقافي“، على الرغم من أنها تجربة رائدة ومتميّزة؛ والواقع أنها تجربة تأسيسية تأصيلية لفضاء متنوّع بأفق مفتوح يتّسع لحوارات خصبة ومعرفية تشارك فيه كوكبة لامعة من المثقفين والكتّاب والأدباء والباحثين والعاملين في الشأن العام، جرى تأطيرها في ندوات واستضافات ولقاءات ومحاضرات ومعارض وكتب وآداب وفنون شملت مئات الفعاليات والشخصيات النافذة وفي الحقول الثقافية المختلفة.
لعلّ إحدى ميزات هذا المنتدى هو...
تم حذف هذه الرسالة
عبدالله الحجي - 23/10/2020م
أحيانا تفتح الوتساب وترى هذه العبارة "تم حذف هذه الرسالة" من ضمن رسائل أحد الأهل أو الأصدقاء... فماهي ردة فعلك؟

البعض يكون الأمر عنده طبيعيا والبعض الآخر يترك جميع الرسائل ويقف عند هذه الرسالة ويعطيها أكثر مما تستحقه من الوقت والاهتمام وينحى المنحى السلبي ويطرح العديد من علامات الاستفهام: لماذا تم حذف هذه الرسالة؟ وماهو محتوى الرسالة؟ ويعيش في حالة استنفار ويرهق نفسه لايجاد إجابات لجميع أسئلته، والبعض لايهدأ له بال...
”التكفير على ضوء المدرسة الشّيعيّة“
زكريا الحاجي - 23/10/2020م
مقدّمة:
1 - يُعتبر الكفر من المفاهيم الصّريحة في القرآن والرّوايات، ومن ضروريّات المنظومة الإسلاميّة، وبغضّ النّظر عن الاختلاف الحاصل في مدى انطباقه على بعض المذاهب أو الدّيانات، لكنّه يبقى مفهوم ثابت بلا شكّ، وهو ممّا لا يختلف عليه اثنان من المسلمين، وعدم انطباقه على بعض الطوائف عند بعض الفقهاء، لا يكفي لعلاج المشكلة العالقة في أذهان البعض؛ لأنّه في النّهاية هو يشمل حصّة من البشر، وعليه نحتاج إلى استكشاف...
توقف عن حساب السعرات الحرارية
عدنان أحمد الحاجي - 23/10/2020م
ركز على جودة الغذاء وممارسات نمط حياة صحية لاكتساب وزن صحي
أكتوبر 2020
المترجم؛ عدنان أحمد الحاجي
راجعه وقدم له الدكتور غسان علي بوخمسين، صيدلاني، مستشفى جونز هوبكنز
المقالة رقم 326 لسنة 2020
Stop counting calories
October، 2020 ...
مهارات القرن الواحد والعشرين
علي حسن الفردان - 22/10/2020م
إن لكل قرن مهارات وتحديات على معاصريه العمل بهذه المهارات ومعرفة التحديات وتجاوزها فالحياة اليوم ليست كالحياة في القرن الماضي وحياة القرن الماضي ليست كالذي سبقه فكل يسير حسن متطلبات عصره واحتياجاته ليصل إلى هدفه المبتغى.
وهنا أحببت أن أتكلم عن «مهارات القرن الواحد والعشرين» الذي يشهد تغيرات كبيرة على جميع الأصعدة فمع هذا التطور العلمي التكنولوجي الهائل وما يشهده من أحداث سياسية واقتصادية يتوجب على الناس معرفة هذه التحديات التي...
لا تكترث للبغيض
سوزان آل حمود - 22/10/2020م
في هذا الزمن المٌخيف باتت كل «المواقف» موجعة.. لدرجة أننا أصبحنا نتمنى أن نرىالنوايا قبل أصحابها..!!
‎ليست صدفة عندما ابتلاك الله تعالى حتى يبين لك من يقف بجانبك ومن يشاهدك فقط، ليست صدفة أنه أبعد عنك أموراً تحبها وأعطاك أموراً أنت بحاجتها، ليست صدفة أنهأخّر استجابة دعواتك حتى تعرف أن لكل شيء وقته المناسب.
البعض يغيثون الناس كقطرات المطر.. وآخرون يظللونهم كفيء الشجر.. والباقيكالصحراء القاحلة مهما زرعت فيهم لا وفاء ولا ثمر..!!...
رفقاً بدراجي القطيف فنحن لسنا خارجين عن القانون
عدنان نعمة العوامي - 22/10/2020م
لايكاد يمر أسبوع في محافظة القطيف دون أن يُنشر في الصحافة المحلية أو وسائل التواصل الإجتماعي بعض الأخبار عن قيام مجموعة من الدراجين بإثارة الفوضى والإزعاج سواء في كورنيش القطيف أو سيهات أو أي مكان آخر عام في المحافظة. وعلى الرغم من أن ثمة الكثير من ناشري هذه الأخبار ربما يروجون عن غير قصد بأن سائر الدراجين من الفوضويين الرعاع ولكن من المؤسف أن تصل هذه الإتهامات إلى سيل من...
اشرق بحلمك
فوزية ال مبارك - 22/10/2020م
لكل فرد في هذه الحياة مجموعة احلام وامنيات والكثير يسعى لفعل المستحيل لتحقيق جزء من احلامه حتى لو كانت صعبة. وبالمقابل هناك من يحاول ويتخصص في انتزاع احلام الأخرين والسعي لخراب ما يعملوه. فلا تقتل حلمك ولا تستسلم للضغوط التي تفرض عليك من شخصا ما للعدول عن تحقيق احلامك فهذه هي جزء من تحديات الحياة التي نواجهها كل يوم في حياتنا اليومية، لان البعض يزعجهم نجاحك، تفوقك، تميزك وابداعك، ينزعجون لانهم يعتقدون ...
الأناقة الظاهرية والفكرية جاذبتان
زكريا أبو سرير - 22/10/2020م
حكمة رائعة تقول: كن أنيقا في ملبسك ولن تنساك العيون، وكن أنيقا في فكرك ولن تنساك القلوب.
تنبئنا هذه المقولة الجميلة عن مفهومين مهمين ينبغي لكل واحد منا الاهتمام والعناية بهما، الأناقة بالمظهر الخارجي للإنسان، والاهتمام بالأناقة الفكرية، الذي يعبر عنها بالسلوك الإنساني النابع من العقل والقلب.
إذن هناك مفهومان للأناقة، ينبغي للإنسان السوي أن يتحلى بهما وهما مكملان لبعضهما بعض، أولهما الأناقة الشكلية الظاهرية، الذي يرمز إلى اهتمام الإنسان بشكله الخارجي،...
التنين الصيني
عبد الرزاق الكوي - 22/10/2020م
الصين المعروفة رسميا باسم جمهورية الصين الشعبية أعلن في 1 أكتوبر قيامها على أنقاض الجمهورية الصينية، هي الدولة الأكثر سكانا في العالم حيث يسكنها تقريبا 1,5 مليار نسمة، بالإرادة والتصميم وقهر الظروف تحولت خلال أقل من سبعين عاما من دولة زراعية معزولة وفقيرة إلى واحدة من أعظم القوى الاقتصادية في العالم تمكن فيها أكثر من 850 مليون من الخروج من دائرة الفقر، استخدمت العدد الكبير من سكانها لخدمة مشروعها التنموي...
أعمال صغيرة... نتائج كبيرة
رضي منصور العسيف - 22/10/2020م
في مجال العلاقات الاجتماعية والتعامل مع الناس نحتاج إلى لمسات صغيرة تحمل بين طياتها روحًا مؤثرة، تستطيع أن تؤسس وتقوي علاقات أفراد المجتمع مع بعضهم البعض.
لذلك علينا أن ننظر إلى قوة تأثير العمل وليس إلى حجمه، فكما يقول الإمام علي (ع): لا تستصغر شيئا من المعروف قدرت على اصطناعه إيثارا لما هو أكثر منه، فإن اليسير في حال الحاجة إليه أنفع لأهله من ذلك الكثير في حال الغناء عنه، واعمل...
كي نبلغ الهدف
زكي أبو السعود - 21/10/2020م
في مقال سابق تحدثت عن اهمية وضرورة التزام الناس بنظافة الاماكن العامة لخدمة انفسهم ومنفعة المجتمع بصورة عامة. وفي عدد من ملاحظات الاصدقاء على المقال كان هناك تركيز على ضرورة وجود رقابة رسمية للحد من تقاعس الناس ومحاسبة من يتعمد الاهمال. الحفاظ على نظافة الاماكن العامة وصيانة المحيط البيئي والحياة الفطرية مسؤولية رسمية ومجتمعية. ودور الجهات الرسمية في المراقبة والمتابعة امر بالغ الأهمية، كما التطبيق الخلاق للقوانين والانظمة المتصلة بهذا الشأن ...