آخر تحديث: 25 / 5 / 2020م - 3:12 ص  بتوقيت مكة المكرمة

تحذير من التسوق أوقات الذروة ودعوات للتسوق صباحاً

جهينة الإخبارية انتصار آل تريك، تصوير: هاشم الفلفل - القطيف

حذرت شخصيات اجتماعية من الذهاب إلى محلات التموينات الغذائية المزدحمة بالمتسوقين في ساعات الذروة، داعين إلى استغلال الفترة الصباحية التي تشهد حركة تسوق أقل ازدحاما.

وأجبرت حالة منع التجول الأهالي على التسوق نهارا ضمن إجراءات الحد من انتشار فيروس كورونا الجديد.

وذكر الإعلامي بشير التاروتي إن تنظيم الوقت من المهمات التي حثها علينا ديننا الإسلام وفي وقتنا الراهن يتحتم على المواطنين توزيع أوقاتهم على مدار أوقات السماح التي حددتها الجهات الأمنية.

وتابع بأن تجربة الصين في انحسار المرض بمثابة القدوة الحسنة حيث كانوا في بيوتهم لمدة أسبوعين حماية لمجتعهم ووطنهم.

وقال إن التسوق في الفترة الصباحية يساعد في تفادى الازدحام وتقليل نسبة الأصابة.

ونوه بأن التسوق في فترة الذروة يتسبب في تكدس الناس وبالتالي سهولة انتقال الفايروس لديهم، مؤكدًا بقوله ”كلنا مسؤول بالبقاء في منازلنا ولنستخدم التقنية وتطبيقات التوصيل في إيصال مانريد من مستلزمات مختلفة“.

وأكدت عضو مجلس إدارة بلدية محافظة القطيف خضراء المبارك على أن المملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين، استثمرت كثيراً بالإنسان الذي هو أغلى ما تملك الأوطان.

وشددت بقولها ”فلنلزم بيوتنا ونعمل على بلورة نمط جديد للحياة مع أولادنا“، مشيرة إلى أنها أخذت كل احتياجاتها بالأمس حتى لا أكون سبب للزحمة على مراكز التموين الغذائية.

وبلغة الناصح قالت ”افعل مثلي وتجنب الخطر في هذه الأماكن، وان اضطريت لذلك ففترة الصباح اقل ازدحاما بامكانك استغلاله وللضرورة فقط“.

وتحدث نائب رئيس مجلس إدارة لجنة التنمية الإجتماعية الأهلية بالقطيف أمين الزهيري لـ ”جهينة الإخبارية“ عن مايسمى التسوق الذكي في زمن الكورونا.

وقال ”يجب أن لا يختلف التسوق الذكي سواء كان في فترة الرخاء أو في فترة الأزمات إذ يجب أن يكون تسوقا ذكيا دائما“.

واضاف ”لذلك تعتبر فترة الصباح الباكر في ظل أزمة فيروس كورونا وفي ظل المحاذير هي أفضل وقت للتسوق المريح والأمن لقلة المستوقين“.

وذكرت اخصائية التغذية الرياضية والعلاجية ريدة الحبيب إن الدولة وفرت كل احتياجات التموين الغذائي محذرة من التزاحم والتخزين وأن لايكون التسوق بمثابة ”التسلية“ الحاليه لأنهم قد يخسرون ”الصحة والميزانية“.

وقال الشيخ وجدي المبارك بأننا نعيش المرحلة الأخطر والحاسمة مع هذا الوباء وهي مرحلة الانتشار.

وبين أن العنصر الحاسم في الانتصار على هذا الفايروس بعد التوكل على الله مرهوناً بوعي الناس، ومدى تطبيقهم لقرارات الدولة، والتزامهم بالحجر المنزلي، وحظر التجوال.

ودعا أرباب الأسر إلى الاكتفاء بشخص واحد لشراء مستلزماتهم الغذائية، واختيار أوقات متفاوتة أثناء التسوق، لتجنب حالة الازدحام، واصفًا إياها بالبؤرةالخصبة لانتقال العدوى، إذا تم معرفة سرعة انتشار الفايروس بين الناس

ودعت التشكيلية كريمة مسيري المواطنين للحد من انتشار فيروس «كورونا المستجد» بتقليل التجمعات بكل أشكالها التى تعد عاملاً رئيسًا في نقل الفيروس وعدم الخروج إلا للضرورة خارج أوقات منع التجول.

ولفتت بأن الخروج المتكرر إلى مراكز التسوق بشكل دائم يشكل خطورة على سلامة المواطنين، ناصحة اختيار التسوق في الفترة الصباحية، من الساعة ال 6 وحتى 11 صباحاًوهو الوقت الذي يقل فيه الازدحام.

ومن جانبه قال أخصائي التغذية رضي العسيف إن التسوق هو حاجة ضرورية لجميع الناس ومع هذه الأزمة لابد من الحذر من انتقال الفايروس في التجمعات.

وذكر عددًا من النصائح للمتسوقين وهي تقليل عدد التسوق، وحمل المتسوق معه قائمة بالمشتريات الأساسية تجنبا لقضاء وقتا طويلا في البحث عن المشتريات.

وتابع إنه لابد من تقليل لمس البضائع وقراءة تاريخ الإنتاج والانتهاء بالعين "دون رفع المنتج الغذائي.

وطالب المتسوق بعد عودته بغسل اليدين بطريقة صحيحة، والتقليل من لمس الوجه أثناء التسوق، مشيرًا إلى إنه يمكن تعقيم المنتجات الغذائية قبل استخدامها في المنزل باستخدام الكحول وبطريقة سليمة.

التعقيبات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
التعليقات 3
1
بنت البلد
[ القطيف ]: 27 / 3 / 2020م - 7:00 م
لا صباحاً و لا مساءً كلها ازدحام
2
ر ع
[ القطيف / القديح ]: 28 / 3 / 2020م - 9:47 م
حددوا وين الزحمة؟

لعل وعسى يكون هناك حل بالمستقبل
ماقلنا لكم هالأزمة استفيدوا منها على كل الأصعدة

القديح مليانة بقالات هنا بمحيطنا بس فيه أربع بقالات

هناك بعض المناطق الجديدة من القطيف تفتقر لتوفر البقالات فالناس تلجأ لمكان واحد وتنغفص فيه!

المفترض الحين مع الكثافة السكانية
يكون في سوبرماركت في محيط محدد يتم تحديده من قبل البلدية حتى يخدم أهل المنطقة الا تعيش ضمن ذاك المحيط.
3
Abu noor
[ Qatif ]: 28 / 3 / 2020م - 9:55 م
يعني لو كل شخص تسوق ليومين قدام ماتوقع بيصير زحمه بس الاغلب يبغى يفرك

والحين انتو تدعو للتسوق صباحا الكل بيغير جدوله للصباح ظنا منه وقت مناسب وبكدا بتصير نفس الزحمه المعتادة بأوقات الذروة