آخر تحديث: 22 / 1 / 2022م - 11:13 م

في الرسائل ”المسجات“ الصباحية حياة وعنفوان..

حسين علي الربح‎ *

معظمنا إن لم يكن جميعنا بنسبة تقترب من المئوية المطلقة نتلقى ونرسل في نفس الأثناء مسجات لمختلف أطياف المجتمع من الأهل والأصدقاء والمعارف والزملاء ومن عابري الطريق أيضا، الأمر مألوف ومعتاد وإن تضايق البعض وتذمر من تلك المسجات وصنفها وبوبها على أنها من الطرق المزعجة التي تقتحم خصوصياتنا وحياتنا الفردية، وهولاء بلا شك يحملوا وجهة نظر قد تكون جديرة بالاحترام وإن خالفتها ووقفت موقف المعارض لتلك الأراء والمواقف.

من جانب أخر تلك المسجات تعكس وبصورة مؤكدة الحالة السلوكية والنفسية والمعنوية للفرد، فقراءة بسيطة غير معمقة في النفس الانسانية بتنوعها ستجد في هذه المسجات عونا ومؤشرا لماهية النفس البشرية، فكما نعلم أن الشخصية الإنسانية فيها من التنوع ما لا نستطيع تسطيره بكلمات محدودة.

ووفقا لنمط الشخصية الانسانية يتم التعامل مع المتلقيات من الرسائل وكيفية التفاعل معها، وهنا نبين لتلك الانماط من الشخصية، فنقول أن هناك العشرات من النظريات التي بحثت في ماهية الشخصية الانسانية عبر التاريخ، لكن أخلص إلى أن الدراسة التي تمت عبر مجلة ”Nature Human Behavior“ والتي تميزت عن سابقاتها بالواقعية كونها أجريت على أكثر من مليون ونصف إنسان ومشاركة واسعة من علماء النفس والسلوك وافرزت اربعة انواع من أنماط الشخصية تحت سمات مشتركة تتداخل، تلك الأنماط الأربعة التي سوف أذكرها مختصرا قدر الإمكان..

النمط الاول: «الشخصية المعتدلة أو العادية ”Average“»

نستطيع القول أن هذا النوع من الشخصية هو النمط الشائع بين البشر ويجمع بين سمات العصابية والانبساط وتميل هذه الشخصية الى الحزم والتشاؤم وأقل إنفتاحا من الانماط الإخرى.

النمط الثاني: الشخصية المتحفظة ”Reserved“

يميز هذا النوع من الشخصية الاستقرار العاطفي وتعتبر حساسة تجاه مشاعر الأخرين وتأخد سماتها من سمة الضمير، تتقبل الأخرين وتتفهمهم وقادرة على الثقة بقوة بنفسها.

النمط الثالث: الشخصية الانانية ”Self-centered“

سمة الانبساط هي المسيطرة على هذه الشخصية متمحورة حول نفسها، واثقة من نفسها، ودودة مع من حولها، مفضلة نفسها على الأخرين، جاعلة من نفسها في المقام الاول، لا يستبعد أن نجدها أحيانا عنيدة ومتهورة وقاسية.

النمط الرابع: النموذجية ”Role model“

الكثير يطمح للوصول لهذه الشخصية تتسم بكونها منفتحة على الأخر ومتقبلة ومتعاونة ومتعاطفة وتظهر الاحترام للأخرين، قادرة على القيادة، تبرز كثيرا مع التقدم في العمر.

جميع هذه الشخصيات تأخذ مقوماتها وكينونيتها من سمة واحدة أو عدة سمات من السمات التالية: العصابية، الانبساط، الانفتاح، العطف، الضمير" وجميع هذه السمات تحتاج لشرح مبسط لكن مساحة المقال لا يسمح فمعذرة..