آخر تحديث: 25 / 1 / 2022م - 11:21 م

نادي الخليج إلى أين

حسين رمضان آل قريش

يطيب لنا نحن أبناء مجتمع سيهات أن نشارك المهتمين بالنظر إلى المشاريع التنموية الاجتماعية والثقافية والرياضية والتي من خلالها يتضح مستوى وعي المجتمع للنهوض بكل مكوناته من ذوي الخبرة والتجربة والوقوف مع كل متطوع يتقدم لحمل المسؤولية التي يكون مردودها على المجتمع كله والمؤسسة الرياضية هي واحدة قد تكون من أهم المؤسسات التنموية في المجتمع كيف لا وهي ملجئ ومأوى الفئات العمرية المهمة التي تقوم عليها لبنات المجتمع وتحفظ الجيل الناشئ من الضياع.

في الأسبوع الماضي طالعتنا الصحافة المحلية في المواقع الإلكترونية على خبر سعيد تقدم الدكتور حبيب ربعان للترشح لإدارة نادي الخليج مع انتهاء فترة الإدارة العتيدة برئاسة الأستاذ فوزي الباشا بعد ثمان سنوات تحققت فيها إنجازات كبيرة وبعد قراره عدم خوض الانتخابات إيماناً منه بمبدأ ضخ دماء جديدة لإدارة هذا الصرح الذي يعدّ علامة فارقة في تاريخ سيهات الحديث وهو أمانة في أعناق محبي هذا النادي

ففي الوقت الذي نقدم فيه شكرنا وتقديرنا لرئيس النادي فوزي الباشا وأعضاء مجلس إدارته نهيب بالرئيس القادم إن شاء الله الدكتور حبيب الربعان أن  يتسنم هذا المنصب التكليفي وليس تشريفي بروح أبوية تواقة إلى لمّ الشمل والأخذ بشراع السفينة الخلجاوية إلى برّ الأمان وإبعادها عن الرياح العاتية والأمواج التي تعطل المسيرة وأن يصعد بالنادي إلى مصاف الكبار ويعيد أمجاد تلك الحقبة. الدكتور حبيب هو من أبرز الوجوه الرياضية صاحب البطولات مع أقرانه فهو مؤهل للعب دور كبير.

كما يحدونا الأمل أن يعود هذا الصرح، خلية نحل تنتج تآلفاً وحباً وانسجاماً لكل أبناء هذه البلدة الطيبة وهو أمر ليس مستحيلاً على الدكتور حبيب صاحب الصفحة البيضاء ويملك رصيداً من حب المجتمع واحترامهم له.

وندعو أهلنا في سيهات الحبيبة أن يمهدوا الطريق ويزيلوا العقبات من أمام هذه المسيرة ويحافظوا على أمجاد خمسة وسبعون عاماً من العطاء.

وإلى مستقبل زاهر ملئ بالإنجازات الرياضية والنشاطات الثقافية والتعاون البناء.