آخر تحديث: 22 / 1 / 2022م - 11:13 م

علماء من القطيف: محمد المرهون

حسين الصادق *
الدكتور محمد المرهون
الدكتور محمد المرهون

اذا كنت طالب دراسات عليا في مجال التنقيب عن النفط ولم يمر عليك اسم محمد المرهون، فعليك أن تراجع قاعدتك المعرفية في المجال. ففي عام 1988 صاغ المرهون معادلة تجريبية تستطيع بشكل تقريبي توقع الضغط داخل نقاط الفقاعات في ابار النفط [1] ، لتصبح تلك العلاقة ركنا ترتكز عليه هندسة الحفر والكتب المنهجية والاوراق العلمية والمراجاعات العلمية، حيث تم الاستشهاد بتلك الورقة في 255 منشور علمي منها الكتاب المنهجي «هندسة البترول، كتيب للمهندس الممارس» [2] .

هندسة البترول ، كتيب للمهندس الممارس

نشأته العلمية

التحق الأستاذ الدكتور محمد المرهون بجامعة الملك فهد للبترول والمعادن عام 1969 لينال اجازة العلوم في الهندسة العامة عام 1973 وماجستير العلوم في الرياضيات عام 1974، مضحيا باجازاته الصيفية ليعمل مهندسا مساعدا ثم مهندسا في شركة النفط السعودية أرامكو. وما ان انهى دراسة الماجستير حتى انتقل مباشرة الى جامعة اوكلاهوما لينال شهادة الدكتوراة في هندسة البترول عام 1978 [3] .

اسهاماته العلمية

أسهم المرهون بأوراقه العلمية المحكمة التي تربو على السبعين والعابرة للمجالات الاكاديمية في فروع المحاكاة وانظمة الحل، خصائص خوازن الموائع، النمذجة الرياضية، انظمة الحفر والذكاء الصناعي. والتي بقيت رغم توقفه عن الكتابة الاكاديمية منذ العام 2016 روافد حية الى اليوم في المجتمع العلمي. أكثر من الف ومئتين وخمسين منشورا علميا تمت كتابتهم اعتمادا على اعمال الدكتور المرهون ليحصد 17 درجة على مقياس H لقياس التأثير الاكاديمي. يبين الرسم البياني في الاسفل عدد المرات التي تم فيها الاستشهاد بنتاج الدكتور المرهون على مر العقود الثلاثة الماضية.

عدد المرات التي تم فيها الاستشهاد بنتاج الدكتور المرهون على

حرص المرهون على أن تكون مقالاته العلمية في مجلات مرموقة [4] :

مجلة تقنية البترول Journal of Petroleum Technology

مجلة علم وهندسة البترول Journal of Petroleum Science and Engineering

مجلة تقنية البترول الكندية Journal of Canadian Petroleum Technology

في الميدان العملي

أشرف المرهون على اكثر من عشرة مشاريع قيادية فريدة من نوعها من ضمنها تطوير نموذج شبكة خلايا عصبية صناعية لخصائص موائع الخوازن النفطية. بدأ مهام التدريس مذ كان معيدا في جامعة الملك فهد ثم في جامعة اوكلاهوما ليترقى بدون أي تسويف على سلم الاستذة في جامعة الملك فهد ليكون بروفيسورا في العام 1991. أما على صعيد المهام الادارية فقد رأس قسم هندسة البترول في الجامعة لسبع سنوات منذ العام 1980 وعمل مديرا عاما لشركة Reservoir

Technologies عام 2008

كما عمل محررا لعدة مجلات علمية منها:

Editor for Petroleum Engineering of The Arabian Journal for Science and Engineering، 1989 - 2009.

Editor of Energy - The International Journal، January 2000 - 2005.

Editor for The International Journal of Petroleum Science and Technology - 2005 - present.

Editor for The SPE Reservoir Evaluation & Engineering - 2007 - 2009.

جوائز وعضويات شرفية

حاضر المرهون كمحاضر متميز في جمعية مهندسي البترول عام 2001-2002 ورئس هيئة مراقبة الابحاث بمدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية في الفترة ما بين 1989-1995 ، ونال جائزة الانجاز المتميز لقسم الهندسة البترولية من جمعية مهندسي البترول عام 2005 وجائزة القطيف للانجاز عام 2013. كما كرم المرهون كأفضل مدرس في كلية العلوم والهندسة عام 2005.

 

[1]  Al-Marhoun, M. A. (1988). PVT correlations for Middle East crude oils. Journal of Petroleum Technology, 40(05), 650-666.

[2]  Mian, M. A. (1992). Petroleum engineering handbook for the practicing engineer (Vol. 1). PennWell Books.

[3]  http://faculty.kfupm.edu.sa/PET/marhounm/Default.html

[4]  http://bit.ly/2DlnfiH
طالب دكتوراه، تخصص موجات فوق الصوتية،جامعة ولاية كوينزلاند الاسترالية.