آخر تحديث: 2 / 12 / 2021م - 8:49 ص

أنت سني وإلا شيعي؟ ذلك السؤال الغبي

هو سؤال غبي لعدة امور..

أولاً: أن السائل لا يعرف معنى سني ولا شيعي! فلو أجبته لم تفده.

ثانيا: أن السؤال بدعي والسائل لا يعرف أن الامتحان بالمذهبية بدعة.

ثالثا: السنة نسبية والتشيع نسبي ولا يوجد اليوم سني بإطلاق ولا شيعي بإطلاق.

رابعا: أن السؤال بدعة وأكثر ما يصدر من أناس حريصين على محاربة البدع ولم يكن هذا السؤال مطروحا في زمن النبي صلوات الله عليه فالسؤال نفسه بدعة.

خامسا: ليس أهل السنة متفقين على تعريف ولا الشيعة متفقين على تعريف فأي جواب محتمل للخطأ والنص ليس فيه سنة وشيعة فالظلام في المسألة دامس جدا.

سادسا: كل سني فيه خليط من السنة والتشيع وكل شيعي فيه خليط من التشيع والتسنن، والسنة والتشيع في الاصل ليسا ضدين ويمكن اجتماعهما.

سابعا: غلب المعنى المذهبي الشعبي للسنة والشيعة على المعنى الشرعي فعندما يسألك عامي فهل تجيبه بالشرع الذي لا يريده أم بالمذهب الذي لا تريده؟!

ثامنا: السنة لها معان وطبقات عند مستخدميها فالصحيح المهجور أنها سنة محمد ﷺ والباطل المشهور أنها سنة المذهب وفلان وفلان. والتشيع كذلك فالتشيع الشرعي الاول هو مولاة اهل بيت النبي المأمور بالصلاة عليهم في التشهد والتشيع السياسي والشعبي اليوم هو الغالب.

تاسعاً: السؤال «انت سني وإلا شيعي؟» يشبه السؤال الآتي: هل أنت حجازي وإلا مكي؟! لمن لا يعرف الحجاز ولا مكة! أما من يعرفهما فسيعجز عن الجواب!

فالمشكلة إذن أن السؤال خاطئ وليس فيه لغة تدل على أن السائل يعرف معناه؛ ولا يحرره؛ عنده في عقله معنى مذهبي شعبي وليس معنى علميا حتى تجيبه. ولو أن في لغة السؤال مسحة من علم مثل «هل تنتمي للمدرسة السنية أم المدرسة الشيعية؟» ونحو هذا لأمكن الثقة بأن لغة السائل تدل على وعي فتجيبه. لكن الغالب على لغة السائلين لهذا السؤال يظهر وكأنهم مجموعة من «الدشير» جالسين على فصفص وشاي ويسألون: «انت شيعي ولاسني؟» هكذا بالعامية!

فمثل هؤلاء ماذا تفعل معهم؟! لا يعرفون سنة ولا شيعة ولا معياراً ولا قرآناً.. الخ، ويرون أنهم يمتلكون الحقيقة!! فمن هو المسئول عن هذه العاهات؟!

نقلا من حساب الشيخ حسن فرحان المالكي على تويتر
@HsnFrhanALmalki
التعقيبات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
التعليقات 3
1
حجازي
[ الحجاز العريق - جدة ]: 13 / 8 / 2012م - 8:29 م
يعجبني فكر الشيخ حسن المالكي.
فعلا من يسأل أسئلة كهذه فهو أموي الهوى إن صح التعبير.
الوصاية الأموية الفكرية الممارسة على أتباعهم جعلتهم في دائرة ضيقة مغلقة لا يستطيعون الخروج منها والانفتاح على الآخر وتقبله..مازالوا عاجزون على لغة الحوار والنقاش أو حتى المواطنة..
من يسأل هكذا سؤال يجب عليه أن يكون جاهزا لاستقبال الانتقاد..لكن هم يسألون ولايقبلون مجرد الانتقاد فلديهم نظرية شعب الله المختار حتى أنهم ضيقوا دائرتهم وخصصوها في من يعتنق نفس فكرهم فقط أي لامجال لديهم للبحث والمعرفة والرقي بفكرهم ونبذ الاخطاء في مذهبهم.
مسكين أنت يا مالكي سنوات طوال وانت تطلب مناظرة لكبار علمائهم ولم يجيبوك الا بالسباب والشتام والهروب من المواجهه وارسال أتباعهم من الصغار لينالوا منك ومن عرضك والطعن في شرفك ..لله درك
2
الرحيلي
[ الاحساء ]: 18 / 8 / 2012م - 1:33 م
السائل يقصد يقول هل انت ممن يسب الصحابه وتعتقد انهم ارتدو بعد رسول الله ! هل انت ممن يعتقد ان الامام يعلم الغيب بتعليم الله له ؟ !!
أم انك من اللذين يترضون عن صحابته ويقولون ان الله هو فقط عالم الغيب والشهاده

فلماذا السؤال غبي ؟!!!!
3
زحلول
[ درب التبانه - زحل ]: 18 / 8 / 2012م - 9:23 م
بل السائل يقصد هل انت من الروافض المجوس الصفويين اللذين يعتقدون بعصمة الامام وهم اشد خطرا على الاسلام من اليهود كما قال احمد يعقوب نقلا عن محمد مرسى وبالتالى يستباح دمك اينما كنت ومتى كنت فى العراق وسوريا وباكستان وافغانستان ....الخ
ام انت من السنة والجماعة دمائكم واموالكم واعراضكم حرام حرمة يومكم هذا فى بلدكم هذا فى شهركم هذا ؟؟؟!!!!

الى المحرر :لماذا لم تنشر تعليقى قبل يوم ؟
باحث في الشؤون الشرعية والتاريخ ومهتم بقضايا حقوق الإنسان